القطاع التعليمي - نصائح الاستثمار

لماذا الاستثمار ضمن القطاع التعليمي؟

مع التقدم في وسائل و اساليب التعليم المتطورة و ازدياد وعي الناس حول ضرورة التعليم ، فقد طرحت انفتري فكرة الاستثمار ضمن القطاع التعليمي ، نظرا لما تحلمه رسائل التعليم في طياتها معاني عظيمة تسهم في بناء مستقبل الامم، حيث تعمل المؤسسات التعليمة على غرس مفاهيم و معتقدات قيّمة تسهم في اعداد جيل صالح و كفء قادر على تحمل المسؤوليات ،و تحديد ملامح مستقبله حتى يصبح مستعداً لخوض التجارب و مواجهة التحديات ، و هذا ما لمسناه اثره في مدى امكانية احداث التعاون بين القطاعي العام و الخاص في تعجيل حركة التنمية و الاصلاح ،وذلك بايجاد اساليب تعليمية حديثة، و استخدام طرق تكنولوجية متطورة تعمل على تفجير الطاقات الابداعية ، و تنمي القدرات والوعي لدى الطلبة الموهوبين .

اضافة إلى أن المؤسسات التعليمية لها دور كبير جدا في القضاء على نسبة البطالة المنتشرة في الاونة الاخيرة وذلك بالمبادرة على تخريج افواج من الطلبة المتعلمين و المثقفين لشغل الوظائف الشاغرة و سد النقص في احتياجات سوق العمل بما يتواءم مع مختلف المؤهلات و التخصصات على كافة الاصعدة.

ما المجالات التي يمكن الاستثمار من خلالها ضمن القطاع التعليمي و التي تعتبر مصدرا لجني المزيد من الارباح المادية ؟

1- يمكنك الشروع في تأسيس مدارس خاصة تقدم برامج و مناهج تعليمية ذات مستوى عالي من التطور و الحداثة تسهم في ضخ الطاقات و المواهب الابداعية لدى الطلبة ضمن كافة المراحل العمرية.

2- المساهمة في تأسيس جامعات خاصة توفر خدمات، مرافق و مناهج تعليمية تشبع رغبات و احتياجات الطلبة المقبلين على الجامعات.

3- الشروع في تأسيس مراكز تدريبية تتخصص في تقديم برامج و دورات تعليمية و مهنية ضمن كافة التخصصات تعمل على تدريب الشباب و اعدادهم لاستلام وظائف مهنية تواكب تطلعاتهم و مؤهلاتهم.

لذلك ساهمت شركة انفتري بطرح العديد من المواضيع و المقالات المتعلقة حول الاستثمار في القطاع التعليمي و تشمل كالاتي:

*دور مراكز التدريب في تطوير التعليم.

*مدارس دولية كفرصة استثمارية.

*مدارس خاصة تساهم في تنمية قطاع التعليم.

*كيف يستفيد قطاع التعليم من انشاء معاهد التدريب ؟

*مجالات عمل مراكز التدريب.

*مزايا الالتحاق بمدارس دولية.

*مساهمة المدارس الحكومية في مسيرة التعليم.